ثقافي

الحزب الجمهوري ينعى الرئيس الزاهد محمد محمود ولد احمد لولي

“ﻳﺎ ﺍﻳﺘﻬﺎ ﺍﻟﻨﻔﺲ ﺍﻟﻤﻄﻤﺌﻨﺔ ﺍﺭﺟﻌﻲ ﺍﻟﻰ ﺭﺑﻚ ﺭﺍﺿﻴﺔ ﻣﺮﺿﻴﺔ ﻓﺎﺩﺧﻠﻲ ﻓﻲ ﻋﺒﺎﺩﻱ ﻭﺍﺩﺧﻠﻲ ﺟﻨﺘﻲ”. صدق الله العظيم

بقلوب راضية بقضاء الله وقدره تلقينا في الحزب الجمهوري للديمقراطية والتجديد خبر رحيل الرئيس السابق محمد محمود ولد أحمد لولي احد رواد جيل التأسيس الوطني ببلادنا الرئيس الهادئ والزاهد.
تولى الراحل رئاسة الدولة في ظل وضعية صعبة وخاصة واسهم بجد وإخلاص ووطنية، وبعد الرحيل توارى زاهدا في حطام الدنيا .
وبهذه المناسبة الاليمة نتقدم بأصدق التعازي واخلص آيات المواساة الى الشعب الموريتاني عامة واسرة الفقيد سائلين المولى عز وجل ان يتقبل المغفور له محمد محمود ولد أحمد لولي بواسع رحمته، ويدخله فسيح جنانه مع الذين انعم الله عليهم من النبيئن والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا .
وانا لله وانا اليه راجعون.

الأمينة العامة

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق