الحوض الشرقيالمستعرضولايات

باسكنو: ثقوب سطحية وتشققات تتطلب صيانة سريعة لمقطع طريق باسكنو فصالة

رؤيا بوست: تعرف الطريق الرابطة بين مدينة باسكنو ومركز فصالة الإداري الحدودي -البالغ الأهمية الاقتصادية والأمنية- إنهيارات تحتية في طبقات الطريق  أظهرتها ثقوب وتشققات وحفر سطحية صغيرة نتيجة الاختلالات التي عرفتها عملية التهيئة التي جرت منذ سنة تقريبا، و الإهمال الذي طالها من قبل جهات الرقابة على جودة الطريق، وذلك بالنظر إلى أن هذا المقطع كان الاخيرة من الطريق الرابط بين عاصمة الولاية وباسكنو.

وقد اطلعت رؤيا بوست على آثار بدايات تهالك مقطع من طريق باسكنو فصالة، الذي ظهرت فيه تشققات وحفر صغيرة ستتعمق وتتسع مع حلول فصل الخريف في حال لم تبادر بالصيانة الشيء الذي سيكلف مبالغ مضاعفة.

المقطع الذي يبلغ طوله 63.8كلم انشئته شركة صينية تدعى SNCTPC  ، وتولى رقابة جودته مكتب مراقبة يدعى  مجموعة SCET RIM/LTD تم تمويله من الدولة الموريتانية والصندوق الكويتي للتنمية وصندوق أبو ظبي .

هذه الطريق التي تربط منطقة حساسة وذات كثافة سكانية معتبرة ويستعملها المئات من سكان المناطق  يوميا تنذر بانقطاعها عاجلا في حالة عدم تدخل السلطات المحلية لترميم بعض النقط السوداء و تحويل البعض الأخر إلى مسالك أخرى قصد تسهيل عملية المرور خصوصا أن بعض المقاطع من هذه الطريق تفاجأ بهشاستها و بأكوام من الأتربة وسطها وكذا بالانحدار العميق لبعض المنعرجات نتيجة عوامل التعرية .

وطالب مستخدمي هذه الطريق بضرورة الإسراع بصيانتها  وشمولها بالمستلزمات المرورية من لوحات تحذيرية وإرشادية، وحواجز حديدية في المنعرجات الضيقة للحد من الحوادث السير و فك العزلة عن ساكنة مهمة عانت لعقود من الزمن من ويلات التهميش و الإقصاء.

اظهر المزيد

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق