أخبارالمستعرض

تخرج ضباط موريتانيين وأجانب من مدرسة الأركان بنواكشوط

رؤيا بوست: شهد مجمع كلية الدفاع لمجموعة دول الساحل الخمس G5 والمدرسة الوطنية للأركان يوم أمس الأربعاء 17 يوليو 2019 حفل تخرج الدفعة الثانية عشر من ضباط الأركان.

الدفعة التي ضمت 53 ضابطا من ضباط الأركان شملت قطاعات مختلفة من القوات المسحلة الوطنية.

وقد حصل ضباط قيادة سلاح الجو الموريتاني على الأسبقية والتميز حيث كان خمسة من الضباط المنتمين للقيادة الجوية من بين العشرة الأوائل حيث حصل ضباط الطيران على المراكز 1-2-4-7-8 من العشرة الأول في دورة 2018-2019.

وقد ضمت الدفعة 12 ضباطا من موريتانيا، والسعودية، واليمن، ومالي.

وتسعى مدرسة الاركان  لتطوير كفاءات الأفراد والرفع من مستوياتهم للوصول لمستوى عال من التكوين العسكري والأداء المهني
لمجابهة كافة التحديات الأمنية القائمة من خلال رفع سقف المنشآت التعليمية بالمدرسة الوطنية للأركان كغيرها من المؤسسات العسكرية.

وتتكون الدفعة المتخرجة من 53 ضباطا، 39 منها من الجيش، و6 من الحرس، و4 من الدرك، إضافة لضابط من المملكة العربية السعودية، وآخر من اليمن، وثالث من جمهورية مالي.

التفوق الملحوظ لضباط الطيران دفع بقائد الأركان الجوية اللواء محمد ولد احريطاني لالتقاط صورة من الخريجين المتفوقين من السلاح الذي يقع تحت إمرته.

وقد سلم وزير الداخلية أحمد ولد عبد الله، وقائد الأركان العامة للجيوش الفريق محمد الشيخ ولد محمد الامين، وقائد المدرسة الوطنية للأركان تسليم شهادات الأركان على الخريجين وجوائز البحوث الفردية وجائزة الضابط المتميزين خلال الدورة قبل أن تسلم الدفعة لوحتها التذكارية لقائد المدرسة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق