المستعرضحوادثولايات

أطار: حي امباركه واعماره يشهد حالة وفاة بطريقة بشعة

 

رؤيا بوست: أفادت مصادر إعلامية أن السيدة مريم بنت حمدي توفيت متأثرة بحروق ناجمة عن إشعالها النار بفعل ذاتي في عاصمة ولاية آدرار، وكانت بنت حمدي القاطنة في حي امباركه واعماره بأطار  قد أضرمت  النار في ثيابها صباح اليوم الثلاثاء  مما أدى إلى اصابتها بحروق خطيرة خاصة في الوجه.

وتعاني السيدة من مرض نفسي وهي مطلقة وأم لبنتين حسب موقع لحظة الحقيقة الذي أورد الخبر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى