رياضي

العداءة الموريتانية حولي با تحقق رقما قياسيا سلبيا في أولمبياد ريو

حققت العداءة الموريتانية حولي با المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية المقامة حاليا بمدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، رقما قياسيا سلبيا يتمثل في أسوأ توقيت عالمي وحتي موريتاني لمشاركات السيدات في سباق 800 متر.

وأنهت با السباق في المركز قبل الأخير بتوقيت دقيقتين وثلاثة وأربعين ثانية، بينما جاءت المغربية رباب في المركز الأخير بعد انسحابها قبل لحظات من انطلاق السباق بسبب الإصابة.

وحققت العداءة الموريتانية عيش فال التي شاركت في ألعاب لندن 2012 بنفس السباق توقيتا بلغ دقيقتين وثمانية وعشرين ثانية، وهو بعيد جدا عن الرقم الحالي للعداءة حولي

المصدر ami sport

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى