المستعرضغرافيتي

“كريمة” إبنة قائد الدرك تتراجع عن تشكيل حزب سياسي

رؤيا بوست: علمت رؤيا بوست ان كريمة بنت اسواد إبنة الفريق السلطان ولد محمد لسواد قائد اركان الدرك الوطني قطعت خطوات باتجاه تأسيس إطار سياسي يعتمد اساسا على مجموعة “شباب داعمون” التي تقف وراءها، وحسب المعلومات المتداولة فقد سعت الفتاة لولوج السياسة من بابها الواسع عبر إنشاء حزب سياسي داعم لنظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز والاستفادة من نفوذ والدها، على غرار مثيلاتها فالة منت ميني رئيسة حزب حوار المدعوم من الوزير الأول يحي ولد حدمين، ونفيسة بنت الشيخ محمد الحسين رئيسة حزب موريتانيا الحديثة.

وتنشط منت لسواد في المناسبات السياسية للتعبير عن دعمها المطلق لنظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز وكان آخرها ظهورها أمس امام الجمعية الوطنية وهي توزع صورا مكبرة لرئيس الجمهورية ولافتات تطالب بالمضي قدما في التعديلات المرتقبة على بعض مواد الدستور الموريتاني.

وافادت ذات المصادر أن الفريق السلطان وبخ ابنته وطلب منها سحب طلب الترخيص للحزب، والتراجع عن الفكرة بمجملها وهددها بعدم ممارسة العمل السياسي مطلقا في حال فكرت في اتخاذ خطوة انفرادية، وهو ما دفع الفتاة لنسيان مشروع الحزب.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق