أخبارالمستعرضولايات

نزوح جماعي لأهالي بلدية باي جم نحو حقول أم الهيدي

رؤيا بوست: اتهمت عينات من اهالي قرية ام الهيدي التابعة لبلدية باي جم بمركز قابو الإداري في ولاية كيدي ماغا جهات نافذة بتقديم معلومات مغلوطة للإدارة، وقال مزارعون بالقرية أن السلطات تحاول إيقاف نزوح بعض الأهالي نحو المزارع للاستفادة من توزيع الأراضي الزارعية التي يسيطر عليها اجانب بتمالئ مع بعض النافذين وفق تعبيرهم.

وكان حاكم مركز قابو الإداري قد وصل  لمزارع ام الهيدي الثلاثاء 07/02/2016 رفقة مساعد قائد فرقة الدرك بهدف وقف نزوح الريفيين بالقرى المجاورة لحقول ام الهيدي، وشدد في لقاءه من السكان على احترام التعهد السابق بانتظار حصاد المحصول للبت في القضية، إلا أن بعض أهالي القرية قرروا الالتحاق بالمزارعين وتشكيل كانتونات استيطانية للاستفادة من الاراضي الزراعية بدل الغرباء حسب دعواهم.

 ويتهم اهالي القرية بعض النافذين ممن يسمون ب”الورثة” بممارسة ضغط على السلطات لتقليص عدد المستفيدين النازحين للقرية، وقد باشرت السلطات الإدارية الاتصال بالنازحين واخطرتهم بعدم التوجه للحقول إلا أنهم اصروا على الذهاب ووصلوا رفقة أهالي بعض القرى، ولا يزالون أخرون يشدون الرحال نحو حقول القرية الزراعية.

للإطاع على تفاصيل اكثر حول القضية طالع الرابط أم الهيدي حقول موريتانية زرعها الماليون “غصبا”

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق