أخبارالمستعرض

مصلحة التثقيف الصحي تختتم دورة تكوينية لصالح صحفيين حول صحة الأم والطفل(إيجاز)

تهدف لتكوين شبكة صحفيين لمناصرة التثقيف الصحي

اختتمت زوال اليوم بمبنى مصلحة التثقيف الصحي التابعة لوزارة الصحة بالعاصمة نواكشوط أعمال ورشة تكوينية نظمتها المصلحة للإعلاميين حول صحة وتغذية الام والطفل
حفل الاختتام جرى بإشراف السادة الدكاترة
على الشيياني وسيدى الزحاف وبون القطب
المديرين المركزيين بوزارة الصحة نيابة عن الوزارة
وقدابرز المديرون أثناء مداخلاتهم أهمية هذه الورشة بالنسبة لوزارة الصحة التى تسعى دائما إلى دعم جهود وصول الإعلاميين إلى المعلومة الطبية الصحية الدقيقة باعتبارهم أداة للتوصيل والتحسيس ووسيلة ربط المتلقي بمايقام به من جهود توعوية فى المجال الصحي موضحين أن مصلحة التثقيف الصحي اختارت الموضوع والمستهدفين به بعناية فائقة فالإعلام هوقنطرة التوعية وقطارها الذى يربط بين مرسل المعلومة ومستقبلها
وأكد المديرون أن هذه الورشة تعبرعن إرادة الوزارة فى إشراك الصحافة فى عملها فليس بمقدورها توصيل رسالة التوعية بعيدا عن الصحافة ومكونات المجتمع المدني
الأستاذة وحيدة محمدن رئيسة المصلحة نوهت بجهود المشاركين فى الورشة من إعلاميين ومكونين وعمال صحة موضحة أن رسالة المصلحة هي تثقيف المواطنين وتحسيسهم بشأن المستجدات الصحية والطبية اللصيقة بحياتهم اليومية وانها تدرك أهمية الإعلام ودوروضرورة مساهمة المشتغلين به فى جهود التثقيف الصحي سبيلا لخلق مجتمع آمن وخدمة للمصلحة العليا للوطن والمواطن
تميزالحفل بتوزيع شهادات تقديرية وافادات مشاركة على المستفيدين من أعمال الورشة
كانت الورشة قدافتتحت الثلاثاء الماضى وعلى مداراربعة أيام تلقى المشاركون الذين تجاوزعددهم25من مختلف وسائل الإعلام الرسمية والخاصة مرئية ومسموعة ومكتوبة عروضا ومعلومات حول دورالصحافة فى خدمة التثقيف الصحي ورعاية وتغذية الحوامل والرضع وواقع وآفاق البرنامج الوطني الموسع للتلقيح وطريقة التعاطى مع المعلومة الصحية وكيفية التحسيس بشأن بعض المسلكيات الإجتماعية المضرة بالصحة العمومية
هذه العروض قدمتها نخبة محاضرين من اطباء وخبراء
الأستاذة القابلة وحيدة محمدن رئيسة مصلحة التثقيف الصحي
الدكتوراحمدبابا عبدالجليل اخصائي أمراض النساء والتوليد
الأستاذ حبيب الله ولدماماه مسؤول الوحدة اللوجستية ببرنامج التلقيح
الأستاذ عبدالرحمن خبير تغذية
الأستاذ انكيدا ألفا إعلامي مستشار باليونيسيف
وقدحظيت العروض بنقاشات مستفيضة من طرف المشاركين فى الندوة والذين توزعواعلى لجان عمل لدراسة مختلف محاورالورشة وتطبيق بعض ماوردفيها من معلومات مرتبطة بالإتصال الميداني والتثقيف الصحي والعمل الإعلامي المرتبط بالصحة
كماعكف المشاركون على دراسة تكوين فريق إعلامي لمناصرة قضايا صحة الأم والطفل
وصدرت عن الورشة خلاصات وتوصيات من شأنها تعزيزمشاركة الإعلاميين مستقبلا فى جهود وزارة الصحة عبرمصلحة التثقيف الصحي الرامية لإشراك المواطنين فى كافة العمليات التثقيفية ودمجهم فى حركية تهدف لإيجاد ثقافة صحية تعود بالنفع على الوطن والمواطن.

مصلحة التثقيف الصحي
نواكشوط 17/1/2020

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق