المستعرضثقافي

الإعلان عن تأسيس تنسيقية للزوايا القادرية بموريتانيا وعدة دول عربية و أفريقية

رؤيا بوست: أعلنت 139 زاوية للطريقة القادرية عن تأسيس تنسيقية بنواكشوط، تضم زوايا في بلدان الساحل وشمال أفريقيا، من بينها مالي و السنغال، و بوركينا فاسو، والنيجر ، والمغرب ، والجزائر ، و مصر، و السودان .

وقد وقع اختيار المشايخ والعلماء، وقادة الزوايا والهيئات الدينية والثقافية على الشيخ سيد اعمر ولد سيدنا شيخ الزاوية الكنتية رئيسا للتنسيقية بانتظار انعقاد المؤتمر التأسيسي.

وجاء في نص خطابه لأعضاء الهيئة:”..

بسم الله الرحمن الرحيم
)) يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ((
والصلاة والسلام على النبي الكريم محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم
السادة المشايخ والعلماء، قادة الزوايا والهيئات الدينية والثقافية الأجلاء في بلداننا المحروسة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد وصلتني مواقفكم وخطاباتكم التي عَقَدَت العزم على تشكيل إطار تنسيقي إقليمي باسم “اتحاد زوايا الطريقة القادرية”،يساهم في خدمة الإسلام ومنعته، من خلال بعث الإرث العظيم للطريقة القادرية، وتجديد ما انْدَرَسَ من معالم منهجها، واستئناف رسالتها التزكوية والدعوية والحضارية،واستلهام الماضي المشرق لهذه الطريقة السنية الإصلاحية فيما ينفع حاضرها ومستقبلها.
كما بلغني كذلك اختياركم لشخصي –جعلني الله فوق ماتظنون- لتولي مسؤولية التنسيق والربط بين مؤسساتكم الموقرة،وقد استخرتُ الله تعالى، وشاورت بعض الإخوان في الله،وقررت -اتِّكَالاً على الله –عدمَ خِذْلاَنِكُمْ في هذه اللحظة التاريخية الدقيقة، وقبولَ التكليف الذي شرفتموني به،فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسأت فَقَوِّمُونِي،ونسأل الله عز وجل أن يكون هذا العمل خالصا لوجهه الكريم، وأن ينفع به حاضر أمة الإسلام ومستقبلها.
وفي انتظار المؤتمر التأسيسي المقبل؛ سأتشاور معكم ليكون معي مجلس استشاري مصغر، يساعدني في تحمل المسؤولية، وترشيد الأداء، وسد الفراغ.
كما سأكون محتاجا لاستمرار عمل اللجنة التحضيرية، التي أشكرها على ما قدمت من عمل ثمين وفَعّال، من أجل إعانتي في المهام التخطيطية والتنظيمية والتنسيقية، قصدَ المحافظة على الربط، وتحضير النصوص، والإعداد الجيد للمؤتمر، الذي سيمكننا من الحصول على هيئات دائمة.
وفي هذا الظرف الصحي الحرج؛ أتوجه إلى الله العلي القدير أن يكشف الغُمُّةَ، ويحفظ الأمة في جميع ديار المسلمين، وأن يسدد حكام المسلمين، وفي مقدمتهم فخامة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، أعانه الله تعالى ووفقه.
وانسجاما مع توجيهات السلطات؛ فإني أُعْفِي كل أخ يعتقد أن عليه تهنئتي في هذا الموضوع من الانتقال والحضور، حفاظا على صحته وصحة المجتمع، وفي الإعلام والتواصل بالهاتف والوسائط مندوحة عما فيه مضرة، ومرحبا بكل من رأى غير ذلك.
سيدأعمر ولد سيدنا
شيخ زاوية الشيخ سيدي المختار الكنتي بانواكشوط
انواكشوط بتاريخ 14-06-2020
عنواين الاتصال
46411004-36664664
واتساب :0022231064508/0022249748524
البريد الألكتروني: babaahmeda@yahoo.fr

الوثيقة المرجعية:

بسم الله الرحمن الرحيم
اتحاد زوايا الطريقة القادرية

الوثيقة المرجعية
))وَالْعَصْرِ إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍإلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ((

منذ بعض الوقت يتردد في مجالسِ ومنتدياتِ المهتمين بالإرث الديني والإصلاحي للطريقة القادرية في إقليم الساحل والصحراء، بجذورها المغاربية وامتداداتها الإفريقية،التعبير عن الحاجة الماسة لبعث الإرث العظيم للطريقة القادرية،وتجديد ما انْدَرَسَ من معالم منهجها، واستئناف رسالتها التزكوية والدعوية والحضارية، خدمة للإسلام ومنعته.
وبما أن الطريقة القادرية تنتشر في عموم الإقليم؛ فقد تَطَلَّبَ الأمرُ سلسلةَ اتصالاتٍ ومشاورات مع مختلف الزوايا والمؤسسات ذات السند القادري،في بلدان المنطقة،وقد أسفرت هذه المشاورات عن بلورة قرارين تأسيسيين مهمين:
القرار الأول: إنشاء إطار تنسيقي إقليمي يسمى “اتحاد زوايا الطريقة القادرية”،يتخذ من انواكشوط مقرا له.
القرار الثاني:اختيار وتزكية فضيلة الشيخ سيدأعمر ولد سيدنا،الإداري والدبلوماسي، شيخ زواية الشيخ سيدي المختار الكنتي بانواكشوط، وعضو المكتب التنفيذي لرابطة العلماء الموريتانيين،ليكون المنسق العام والمرجعية المركزية لهذا الإطار التنسيقي المبارك بإذن الله.
وقد حصلت هذه القرارات التأسيسية على إجماع واضح، وعلى امتدادات جغرافية وبشرية متنوعة، كما تُبْرِزُ ذلك تزكياتٌ موثقة لزوايا ومؤسسات وشخصيات من جميع دول الإقليم، كما تبينه القوائم المرفقة.

الأهداف والمبادئ العامة
• التمسك بالكتاب والسنة،مرجعية ومنهجا، والانحياز لقيم التجديد والتأصيل، ونبذ البدع والخرافات والزيغ.
• تعزيز وصيانة الخصوصية الدينية لسكان الإقليم بأبعادها المذهبية (المالكية)، والعقدية (الأشعرية)،والسلوكية)التصوف السني الجنيدي)؛لما تحققه هذه الخصوصية من تراكم هوياتي، وتوازن واستقرار وأمان من التَّشَظِّي الطائفي.
• إعلاء قيمة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والنصح لأئمة المسلمين وعامتهم، بالحكمة والموعظة الحسنة والمجادلة بالتي هي أحسن.
• منح الأولوية القصوى للتربية التزكوية المنضبطة بالشرع،تطلعا إلى الارتقاء في مدارج السالكين لعبادة رب العالمين، وتحفيزا للنهوض بمهمة الاستخلاف وعمارة الأرض،ببواعث ربانية هادية.
• إحياء العطاء المعرفي، وإجلال العلماء، وإعطاء العلم مكانته ودوره في المجتمع وفي قيادة عملية الإصلاح، والعناية بالتعليم المحظري والعصري، وتشجيع وتأطير ودعم المبادرات التعليمية الهادفة.
• المشاركة الفعالة في جمع وصيانة وتحقيق ونشر كنوز التراث المخطوط؛ كرأسمال رمزي مُجَسِّدٍ للمشروعية الحضارية والتاريخية لهذا الفضاء الواسع، ذي الماضي التليد والمشرق.
• إحياء قيم وتقاليد إصلاح ذات البين،والعمل على بناء جسور الثقة والتواصل والمحبة بين مختلف مكونات المجتمع،ونبذ الفرقة والشحناء وأشكال التمييز غير الشرعي،والمشاركة الفعالة في تكريس ثقافة التصالح والسلم والعيش المشترك.
• وصل المجتمع أفقيا في شبكات عابرة للقبائل والشرائح والأعراق،وتجتمع على قيم ومبادئ عليا جامعة.
• المساهمة الفعالة في ترميم الإجماع الأهلي، وتعزيز الإخاء الديني في دول إقليم الساحل والصحراء،على نحو يخدم حاضر هذا الإقليم ومستقبله، ويخفف من غلواء الانقسامات الداخلية والتدخلات الخارجية.
• نشر ثقافة التسامح والاعتدال والوسطية، ونبذ الغلو والتنطع، وسد منافذه، من خلال تقوية الجهاز المناعي للمجتمعات المحلية، وإعادة الاعتبار لمكانة ودور المدارس والمرجعيات ذات التأثير المكين في الوجدان الديني والتاريخي للسكان.

الرؤية التنظيمية:
• اتحاد زوايا الطريقة القادرية تعاضدية أخوية روحية،مفتوحة للراغبين في الانتماء إليها، من زوايا، وهيئات فكرية أوثقافية،أو شخصيات روحية وعلمية، أو أعيان،من المقتنعين بالمبادئ العامة الْمُعَبَّرِ عنها في الوثيقة المرجعية.
• اتحاد زوايا الطريقة القادرية شبكة مؤسسات أهلية، تنخرط في عمل مشترك، وفق مبادئ مشتركة، مع الاحترام التام لسيادة الدول، والتقيد بالنظم والقوانين المعمول بها في البلدان التي تنتمي لها هذه الزوايا والمؤسسات.
• تمتلك الزوايا والمؤسسات المنضوية فياتحاد زوايا الطريقة القادرية نفس الحقوق والواجبات،وتتمتع بشخصيتها المستقلة، وحقها في المعاملة المتساوية.
• ينفذ اتحاد زوايا الطريقة القادرية برامجه ومشاريعه التربوية والعلميةفي الدول والأقاليم والولايات والبلدات الداخلية، من خلال الزوايا والمؤسسات الموجودة في تلك المناطق والدول، وتعتبر تلك الزوايا والمؤسسات،أثناء تنفيذ هذه المشاريع والبرامج،هي الممثل الوحيد لاتحاد زوايا الطريقة القادرية، وتخضع وفود وممثلي الاتحاد لإمرة قيادة تلك الزاوية أو المؤسسة أثناء تنفيذ تلك الخطة / البرنامج.
• اختيار موريتانيا في الوقت الحالي كمقر مناسب لاتحاد زوايا الطريقة القادرية، نظرا لدورها ومكانتها في دول المنطقة، وما تتمتع به من علاقات جيدة مع جيرانها، فضلا عما تحويه من مخزون علمي، وحضور صوفي قادري.

ملاحظة:
هذه الوثيقة التوجيهية ذاتُ طابع أولي، وسيتم العمل على تصويبها وتعميقها، وتكميل جوانبها التنظيمية والعملية، خلال الفترة التي تفصلنا عن المؤتمر التأسيسي الأول، الذي سينعقد عندما تسمح الظروف، وذلك عن طريق إجراء مشاورات موسعة، من أجل بلورة أفضل الوثائق التأسيسية لإطار جمعوي روحي عصري، يكون مفيدا وناجحا وفاعلا ومستديما، وفوق ذلك جديرا بالثقة وروح العمل التشاركي.

انواكشوط بتاريخ 14-06-2020
عن اللجنة التحضيرية
محمد ولد شيخنا

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق