أخبارالمستعرض

ملامح حكومة ولد بلال..إستبعاد وزراء العشرية..والتكنوقراط؟

رؤيا بوست: يتطلع الرأي العام لقراءة معالم الحكومة المرتقبة بعد تكليف المهندس محمد ولد بلال بتنسيق العمل الحكومي خلفاً للوزير الأول المستقيل اسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا.

ويرى مراقبون بأن رئيس الجمهوية يتوجه نحو تشكيل حكومة سياسية بامتياز مع الاحتفاظ بشخصية أو شخصيتين من التكنوقراط، خاصة الوزير العتيد الفريق حننا ولد سيدي الذي سيحتفظ بحقيبة الدفاع نظرا للخبرة التي يتمتع بها في مجاله.

وستتم الإطاحة بالوزراء اللذين وردت اسمائهم في ملفات التحقيق ومن ابرزهم وزير الطاقة محمد ولد عبد الفتاح، ووزير الصيد والاقتصاد البحري الناني ولد اشروقة، والوزير الأمين العام لرئاسة الجهورية محمد ولد البشير دمب، كما سيتم استبعاد الدكتور سيدي ولد سالم وزير التعليم العالي والبحث العلمي المثير للجدل ، وقد يشمل الاستبعاد كافة وزراء نظام الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

و استبعد السياسي المخضرم أحمد ولد دومان في اتصال برؤيا بوست أن يتم تشكيل حكومة ائتلاف مع بعض احزاب المعارضة “الناعمة” التكتل واتحاد قوى التقدم، أو حتى حزب الصواب بعد أن اصدر النائب بيرام ولد اعبيدي تصريحا “انقلابيا” على مواقفه الصادمة تجاه الحكومة بعد أن وصف البلاد بأنها تولد “ابرتايد” إلا أنه عاد و وصف السنة الأولى من حكم ولد الغزواني بأنها كانت إيجابية.

 واعتبر ولد دومان بأن التوجه الأساسي نحو حكومة حزب حاكم ، أو أن يلعب فيها الاتحاد من أجل الجمهورية دورا قوياً، مع إشراك لأحزاب الأغلبية التي تحتكر الوزيرة المخضرمة الناهة بنت مكناس معقد تمثيلها في الحكومة بسبب ثقل حزبها البرلماني مقارنة مع أحزاب الأغلبية الرئاسية الأخرى.

بينما تقول مصادر متطابقة أن التعديل سيكون محدوداً في التشكيل المرتقب.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى