أخبارالمستعرض

ولد الخرشي: أرجو أن تكون محكمة العدل السامية تجسيداً لتسميتها

رؤيا بوست: قال النائب محمد يحي ولد الخرشي -الرئيس السابق للفريق البرلماني لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية- بأنه يتطلع لأن تكون محكمة العدل السامية مماثلة لتسميتها من حيث العدالة والسمو، وأضاف في مداخلته خلال جلسة الجمعية الوطنية لمناقشة تعديل القانون المنشئ للمحكمة بأن محكمة العدل السامية انشئها البرلمان ولم تستمر لأنه لم ترصد لها موارد ولا مقر، وينص عليها الدستور، وقد كان لزاما بعد التعديل الدستوري الذي الغى مجلس الشيوخ أن يتم تعديل القانون المنشئ لها بسبب كون اعضائها المكونيين من بينهم اعضاء في مجلس الشيوخ المنحل .

وأضباف بأن المحكمة لم تنشئ حينها للضغط على حكم معين ولا يجب أن تنشئ للضغط على حكم آخر، بل يجب أن تكون في إطار محاربة الفساد فقط، واعترض ولد الخرشي على طلب أحد النواب انتزاع الحصانة عن مؤسسة رئاسة الجهورية، معتبرا بأن المؤسسات الدستورية يجب أن تتمتع بالحصانة الدستورية، وقال بأنه يتمنى أن تكون محكمة عدل وسامية في احكامها وتصرفاتها وقضاتها.

وكان ولد الخرشي قد دافع باستماته عن المأمورية الثالثة وتزعم عريضة برلمانية مطالبة بتمدي المأموريات للرئيس الأسبق محمد ولد عبد العزيز الذي استدعي للمثول أمام اللجنة البرلمانية وربما تتم محاكمته بعد التصويت للقانون المنشئ للمحكمة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق